الاقتصادية

بومان: تباطؤ التقدم في مكافحة التضخم قد يؤدي إلى توقف مؤقت لرفع الفائدة

أعربت ميشيل بومان، العضو المصوت في لجنة السياسة النقدية لدى بنك الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي، عن قلقها من تباطؤ التقدم الذي أحرزته الولايات المتحدة في مكافحة التضخم.

وخلال مشاركتها في منتدى التوقعات العالمية الذي عقده معهد التمويل الدولي مساء الأربعاء،

أشارت بومان إلى أن:

“التقدم الذي أحرزناه على صعيد بيانات التضخم آخذ في التباطؤ بشكل واضح، وأنا أتوقع أنه قد يتوقف لبعض الوقت.”
وعلقت على السياسة النقدية الحالية لبنك الاحتياطي الفيدرالي، قائلةً:

“السياسة النقدية الحالية في وضع مقيد للطلب والنشاط الاقتصادي، وسيحدد الوقت ما إذا كانت هذه المستويات مقيدة بما فيه الكفاية أم لا.”
وأوضحت بومان أن:

“قوة الإنفاق الاستهلاكي ترتبط بنمو الوظائف المستمر.”
“يتحول إقبال المستهلكون إلى السلع الأرخص، لكنهم ما زالوا ينفقون مبالغ كبيرة على السفر والخدمات المختلفة.”
“أظهر الاقتصاد الأمريكي حتى الآن درجات عالية من القوة والمرونة.”

وبشكل عام، تُشير تصريحات بومان إلى أن بنك الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي قد ينظر في إبطاء وتيرة رفع أسعار الفائدة في المستقبل إذا استمر تباطؤ التقدم في مكافحة التضخم.

ومع ذلك، أكدت بومان أن بنك الاحتياطي الفيدرالي سيبقى ملتزمًا بكبح جماح التضخم، وأن وتيرة السياسة النقدية ستعتمد على بيانات اقتصادية مستقبلية.

0
0
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى