الاقتصادية

“طاقة” الإماراتية تسعى للاستحواذ على “ناتورجي” الإسبانية…قلق جزائري وتساؤلات حول مستقبل شراكة الطاقة

أعلنت شركة “طاقة” الإماراتية عن بدء مفاوضات مع المساهمين في شركة “ناتورجي” الإسبانية، المتخصصة في مجال الغاز والطاقة، لإتمام صفقة استحواذ على غالبية أسهمها، وهو ما أثار قلقًا في الجزائر.

نظرًا لأن “ناتورجي” تعتبر واحدة من أبرز الشركات الإسبانية المتعاملة مع الجزائر في قطاع توريد الغاز إلى إسبانيا، وتمتلك حقوق ملكية في أنبوب الغاز بين الجزائر وإسبانيا.

وذكرت التقارير الإعلامية الإسبانية أن مساهمين في “ناتورجي”، بما في ذلك صندوقا الاستثمار “جي آي بي” و”سي في سي”، اللذان يمتلكان 20% من أسهم الشركة، وافقا على بيع حصصهما لشركة “طاقة” الإماراتية. فيما لا تزال نتائج المفاوضات مع المساهمين الآخرين غير واضحة حتى الآن.

وأوضحت التقارير أن العملية بحاجة في النهاية إلى موافقة الحكومة الإسبانية، نظرًا لأن أي استحواذ أجنبي على شركة إسبانية بنسبة تزيد عن 30% يتطلب موافقتها، من أجل حماية مصالح البلاد.

وتشير التقارير إلى أن الحكومة الإسبانية قد تسعى للحصول على حصة في رأسمال الشركة من أجل الحفاظ على سيادتها الوطنية، وذلك على الرغم من أن شركة “طاقة” ستمتلك غالبية أسهم الشركة في حال إتمام الصفقة.

وتثير هذه الصفقة قلقًا في الجزائر بسبب الأزمة بين الجزائر والإمارات والمغرب، حيث تتهم الجزائر الإمارات بتهديد مصالحها في المنطقة، بينما تدعم المغرب في قضية الصحراء.

وتشير التقارير إلى مخاوف من أن دخول الإمارات كشريك مؤثر في قطاع الطاقة في إسبانيا، قد يؤدي إلى ضمان إمدادات الغاز من إسبانيا إلى المغرب، مما يثير تساؤلات حول مستقبل الشراكة بين الجزائر وشركة “ناتورجي”.

0
0
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button